www.ajmal.ps

المعارضة السورية تنهار في ريفي ادلب وحلب

- الإعلانات -

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان أن قوات الجيش السوري وحلفاؤه استعادوا السيطرة على أكثر من 170 قرية في ريفي حلب وإدلب، خلال الأيام الأربعة الأخيرة، بينما يستمر الجيش السوري بالتقدم في هذا المحور وسط انهيار في صفوف القوات المعارضة المسلحة.
وأعلنت وكالة الأنباء السورية – سانا، اليوم السبت أن قوات الجيش السوري تمكنت من بسط سيطرتها على مجموعة من القرى بريف حلب الجنوبي الشرقي، بينها مناطق تل الضمان، تل أحمر، تل الشيح، وقرى قلعة الشيخ، مزرعة، ام عامود، حانوتة، مكتبة، تل حواصيد، اعبد، شويحة اللهب، غرب مدينة خناصر بعد مواجهات مع تنظيم جبهة النصرة الارهابي وتنظيمات موالية له من بينها ما يعرف باسم “جيش النصر” و “فيلق الشام” وغيرها. أما جنوب مدينة السفيرة في ريف حلب الجنوبي الشرقي فسيطر الجيش السوري على قرى قيقان والأيوبية وكفر ابيش وبلوزة والمنطار والصفا وتليل الصفا وكفر كار وبنان وام جرن والزراعة وبرج الرمان وحفرة الحص وابو غتة وجب جاسم. مشيرة الى أن وحدات من الجيش باشرت بتمشيط هذه المناطق لإزالة الألغام التي زرعتها الفصائل المسلحة.
وأفادت مصادر في فصيل “جيش النصر” المعارض أنها تمكنت من تدمير قاعدة صواريخ كورنيت في قرية تل مرق بريف إدلب الجنوبي بصاروخ مضاد للدروع من نوع تاو، الى جانب إسقاطها طائرة استطلاع تابعة للقوات السورية في ريف حماة اثر استهدافها بالمضادات الأرضية.
واستعادت وحدات من الجيش السوري والقوات الحليفة خلال اليومين الماضيين السيطرة على قرى وبلدات ام عنكش والصالحية وبرج حسين ضاهر وتل صومعة وجب أطناش فوقاني وجب أطناش تحتاني وسحور والحردانة والأسدية ورسم العميش وحوير الحص والبناوى وجب الاعمى وأم خان وأم العمد قبلى بعد مواجهات أدت إلى إيقاع خسائر بالافراد والعتاد في صفوف مسلحي “جبهة النصرة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

new
error: ..............
new