www.ajmal.ps

بالفيديو| فستان لمصمم لبناني لبسته مثلة إسرائيلية يثير ضجة

- الإعلانات -

حذف مصمم الأزياء اللبناني إيلي صعب، صورةً للممثلة الإسرائيلية غال غادوت، بعد دقائق من نشرها على حسابه الرسمي على “إنستغرام”، مرفقة بعبارة تمتدحها وتصفها بـ “الخالية من العيوب”، وهي ترتدي فستاناً أزرق من تصميمه، لحضور إحدى المناسبات في مدينة نيويورك.

وأثار إقدام صعب على نشر صورة غادوت على حسابه موجة إستياء على من متابعيه على شبكات التواصل الاجتماعي، الذين يتجاوز عددهم الـ6 ملايين من كافة أنحاء العالم، خاصة في أوساط اللبنانيين الذين يجدون في هكذا خطوة ضرباً من التطبيع مع دولة إسرائيل التي ينظرون إليها باعتبارها عدوة لدولتهم.

وقالت الصحفية اللبنانية هبة بيطار في تغريدة على موقع تويتر :”أحب وأحترم إيلي صعب، لكن هل هو سعيد بارتداء ممثلة إسرائيلية فستانا من تصميمه؟”، فييما علقت عبير لوكس على الصورة بالقول: “إنها تبدو كقاتلة”.

والممثلة غادوت هي بطلة فيلم “المرأة الخارقة”، الذي يعتبر من أنجح الأفلام التي عرضت في شباك التذاكر الأميركي وعالمياً كذلك لعام 2017، لكن الفيلم ذاته مُنع عرضه في لبنان، بعد أن نجحت ما تعرف بـ”حملة مقاطعة داعمي إسرائيل في لبنان”، في الضغط لوقف عرض الفيلم.

وكانت غادوت خدمت في الجيش الإسرائيلي، وسبق لها أن تفاخرت في لقاءاتها الإعلامية، بتلقيها تدريبات عسكرية في الجيش الإسرائيلي، أسهمت في تميزها في الدور الذي يتطلب لياقة بدنية ومهارات قتالية عالية.

كما سبق أن نشرت تعليقاً عام 2014، إبان هجوم شنّته إسرائيل على قطاع غزة وقتل فيه ما يزيد عن 2100 شخص، “أرسل حبي وصلواتي لأبناء شعبي الإسرائيلي، وخاصة للشباب والصبايا الذين يقومون بحماية وطني وصد هجمات حماس المخيفة”.

وتعد إسرائيل ولبنان في حالة عداء منذ عام 1948، واجتاح الجيش الإسرائيلي لبنان من قبل واحتل، ولايزال، مناطق في جنوبها، وقد وقعت مواجهات مسلحة بين البلدين خلال عشرات السنين كان آخرها في يوليو/ تموز 2006، وتم تثبيت وقف إطلاق النار بين البلدين بإشراف الأمم المتحدة منذ المواجهة الأخيرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

new
error: ..............
new